اقتحام مكتب رئيس الوزراء الإثيوبي قبل أيام من جانب عناصر بالجيش

افصح رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد مساء امس، إن اقتحام مكتبه قبل أيام من جانب عناصر بالجيش، كان "أخطر محاولة لإجهاض التغيير في البلاد".



وجاء ذلك في إطار رده على أسئلة من نواب البرلمان الإثيوبي بالجلسة العامة امس الخميس، والتي عقدت لفتح النقاش حول خطاب رئيس الجمهورية الذي قدمه للشعب الأسبوع الماضي. وأضاف آبي أحمد أن حادثة اقتحام مقر رئاسة الوزراء يقف وراءها "محرضون مناوئون للتغيير"، من دون تسميتهم.


واعتبر أنه "لولا الحكمة التي تعامل بها مع أفراد القوة لكانت الأمور قد خرجت عن السيطرة". ولفت إلى أنه حرص علي التظاهر أمام كاميرات التلفزيونات والإعلاميين بأن الوضع "طبيعي"، لأنه لو لم يتظاهر بذلك لساءت الأمور ووقعت "فتنة بين الجيش والشعب الذي سيأتي للدفاع عن التغيير".


وأضاف أن ما قام به من تعامل مع هذه القوة المسلحة كان من "منطلق المسؤولية التي وضعها علي عاتقه وحملها له الشعب الإثيوبي ". وأكد آبي احمد أن أفراد القوة التي اقتحمت المقر "أقروا بالخطأ الذي ارتكبوه لتأثرهم لتحريض الجهات الرافضة للتحول الديموقراطي وهم في الوقت الراهن يقومون بالكشف عن من حرضهم للقيام بهذا العمل المخالف للقانون". وتطرق كذلك إلى الاضطرابات التي شهدتها عدة أقاليم بالبلاد، وقال إن حكومته بصدد الكشف عمن يقفون وراء إشعال الفتن والصراعات القبلية التي تستهدف فرض الزعزعة وامن واستقرار الشعوب بغرض إعاقة التحول الديموقراطي.


كما وصف القوى التي تقف وراء محاولات إعاقة التغيير بأنها "منظمة ومتخصصة و (لم يحددها) وسيعمل علي محاسبتها قريبا"، من دون تفاصيل أخرى. وترجع خلفية هذا الامر ليوم 10 أكتوبر / تشرين الأول الجاري، حيث اقتحم نحو 250 من أفراد قوات الدفاع الوطني الإثيوبية مقر رئاسة الوزراء بشكل مفاجئ حاملين الأسلحة النارية. وطالبوا بتحسين رواتبهم وظروفهم المعيشية ومعالجة المشاكل المتعلقة بسوء الإدارة داخل المؤسسة العسكرية. والسبت الماضي، أعلن رئيس أركان الجيش الجنرال سعري مكونن، توقيف المتسببين في تحريض المجموعة العسكرية التي تحركت إلى مقر رئاسة الوزراء. وأضاف أن المحرضين بينهم مسؤولون عسكريون كبار في الجيش، مشيرا إلى أنه سيتم اتخاذ إجراءات عقابية ضدهم في المستقبل، من دون توضيحها.

International Trade & Consultancy

29 Cairns Avenue,

Guiseley

Leeds LS20 8QQ

United Kingdom

  • Grey LinkedIn Icon
  • Grey Facebook Icon

United Kingdom

+44 7947 424 898

Send Us a Message

© 2020 Vanguard Global Limited. All rights reserved  l  Privacy Notice  I